قال المحامون المكلفون بالدفاع عن سيف الإسلام القذافي في المحكمة الجنائية الدولية إنه تعرض إلى سوء المعاملة في سجنه بليبيا
وأضاف المحامون، في بيان، أن سيف الإسلام ظل حبيسا في عزلة شبه كاملة بواسطة ميليشيا مسلحة وأنه تعرض للضرب.كما ذكروا أن مدعي المحكمة قد أخبروا أن سيف الإسلام سيحاكم بتهم بسيطة مثل حيازة جمال بصورة غير قانونية ومخالفات تتعلق بالاستثمار في مزرعة أسماك

يذكر أن هناك نزاعا بين الحكومة الليبية والمحكمة الجنائية الدولية بشأن من سيحاكم سيف الإسلام, ويصر المجلس الوطني الانتقالي الحاكم في ليبيا على أن سيف الإسلام يجب أن يحاكم داخل البلاد، لكن المحكمة الجنائية تقول إن الحكومة الليبية تعهدت بالتعاون مع محكمة جرائم الحرب في لاهاي ويجب تسليمه.وذكر البيان الصادر عن محامي سيف الإسلام إنهم بلغوا في وقت سابق بأنه لا توجد أدلة كافية لمحاكمته في جرائم جدية
وأضاف المحامون أن موقف الحكومة الليبية يتغير كليا عندما يسألوا عن موعد تسليم سيف الإسلام إلى المحكمة الجنائية ويقولون إنهم يرغبون التحقيق معه في جرائم حرب

وتقول المحكمة الجنائية إن سيف الإسلام محروم من حقوقه القانونية
لكن الحكومة الليبية تقول إنه يجري العمل لإنشاء محكمة خاصة لمحاكمة سيف الإسلام وستكون مناسبة لمحاكته داخل الأراضي الليبية