أثارت تصريحات الرئيس المصري محمد مرسي بقطع "أصابع" السياسيين الذين يعتقد أنهم يحرضون على العنف، ويسعون إلى إسقاط نظام حكمه، عاصفة من السخرية بين المصريين، وكشفت أن هناك ما يمكن وصفه بـ"التربص" بكل حركات وسكنات الرئيس المصري من جانب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، الذين لا يفوتون أية فرصة، إلا ويستغلونها في السخرية منه والتهكم عليه.